كيف تتعلم اللغات الأجنبية نصائح مهمة جدا - تعلم معنا اللغة الالمانية

Subscribe Us

test banner

احدث الدروس و المواضيع

السبت، 16 مايو 2020

كيف تتعلم اللغات الأجنبية نصائح مهمة جدا


كيف تتعلم اللغات الأجنبية نصائح مهمة جدا



 كاتب المقال: سالم فارس مسعودي   

الكثير من الاناس يسعون إلى تعلم اللغات الاجنبية لكنهم ينقطعون في بداية الطريق لاعتقادهم بانهم ليسوا ممن يتعلمون اللغات الأجنبية بسرعة مثل احد الاصدقاء. لكن الحقيقة ليست كذلك. جهلنا للكثير من الحقائق حول تعلم اللغات الاجنبية يجعلنا نفكر هكذا ان كنت من أولئك الأشخاص فلا تتردد بقراءة هذا الموضوع للآخر. سوف تتعرف على حقائق صادمة لم تكن تتوقعها.
الفهرس
1.    مقدمة
2.    أهمية اللغات الاجنبية
3.    الاعتقاد السائد
4.    هل يحتاج الشخص لموهبة فطرية كي يتعلم لغة
5.    عوامل وجب توفرها لتعلم اللغة
6.    الوقت الذي نحتاجه لتعلم اللغة
7.    ما الاشياء التي يجب القيام بها مع بعض النصائح
8.    الوقت الذي نحتاجه لكي نتعلم لغة ما
9.    ما هو المستوى الذي يمكن الوصول له في لغة اجنبية
10.                     كيف احفض المفردات الاجنبية
11.                     هل احتاج الذهاب إلى المدرسة
12.                     هل هناك لغة أسهل من لغة اخرى
13.                     خلاصة
14.                   المراجع






























1.      مقدمة

مما لا شك فيه تكتسي اللغات الأجنبية مكانة قصوى في حياتنا نظرا لاحتكاكنا المباشر او غير المباشر بأشخاص يتحدثون لغة غير اللغة التي نتحدثها. علاوة على كل هذا، لا أحدا منا يستطيع أن ينكر إعجابه بشخص يتقن لغة او اثنان او اكثر. كما نميل غالبا بنعت الشخص المتقن للغات الاجنبية بالشخص الذكي و المتعلم. تخيل انك تتحدث اكثر من لغة اجنبية و تتقنها بشكل مذهل. انه حقا لا أمر رائع. كان هذا سيمكنك من سماع الاخبار بلغات عدة، الاستمتاع باغاني و ثقافة شعب اخر. تتفاعل مع من هم لا يتحدثون لغتك تطلعهم على عاداتك و ثقافتك و دينك و نتجادل معهم في مواضيع عدة. عالمنا الان أصبح قرية صغيرة خاصة بعد انتشار الشبكة العنكبوتية و مواقع التواصل الاجتماعي. يمكن لكل شخص في و قتنا الحالي ان يلتقي بأناس من بلدان اخرى في عالمنا الافتراضي و يشارك الكثيرين فكرة تحول العالم إلى قرية ضئيلة. لكن هذا يتطلب اتقان بعض اللغات الأجنبية. دون ذلك تشعر بإحساس ان العالم كبير و تبقى العديد من الثقافات و العادات مجهولة بالنسبة لك و هذه خسارة كبيرة لك. متحدث اللغة الواحدة يبقى في دائرة ضيقة لا تتعدى بلده او منطقته. ان كنت ترغب في تعلم اللغات الأجنبية و لكنك لا تعرف كيف و من أين تبدآ هنا في هذا الموضوع سوف استدل الستار عن الأسرار التي تمكنك من تعلم لغة و العديد من الأسرار و الحقائق التى لم يخبرك اياها احدا حتى مدرس اللغة في مدرستك. لكن قبل ذلك دعتي أحدثك اولا عن أهمية اللغات الأجنبية

1.      أهمية اللغات الاجنبية و ايجابياتها


اللغات الاجنبية مهمة جدا في وقتنا هذا و استعمالها في حياتنا اليومي لا مفر منه. في المدارس و المعاهد و الجامعات يلزم على كل شخص تعلم اللغات الاجنبية حسب البلد.  في أغلب البلدان العربية يجب على كل تلميذ و طالب تعلم اللغة الانجليزية. هناك اختصاصات جامعية علمية او أدبية لا يحصل الطالب فيها على قبول جامعي إلا ان كان متقنا لأحدى اللغات كل حسب الشعبة العلمية المختارة. هذا الأمر أن دل على شيء فهو يدل على أهمية اللغات الاجنبية. في هذا العنصر سوف استعرض بعضا من الأشياء التي تأكد أهمية اللغات الاجنبية
في المدرسة أو المعهد او الجامعة تساعدك معرفتك باللغات الاجنبية تصفح كتب و مراجع اجنبية مكتوبة بلغات أخرى دون الحاجة لكتب مترجم او شيءا من هذا القبيل. الوصول إلى مراجع كثيرة و مختلفة سوف يساعدك على تنمية معارفك و فهمك لدروسك اكثر. بهذه الطريقة تتحسن معدلاتك المدرسية و الجامعية بطريقة مذهلة

اتقانك للغة أخرى سوف يساعدك في الحصول على وظيفة. ربما تكون وظيفة أحلامك فالكثير من الشركات الكبرى و النزل و المطارات و غيرها تبحث عن اشخص متقنين للغات اجنبية متعددة. اضافة إلى ذلك يمكن أن تساعدك لغة اضافية على الحصول على شغل من بين الكثيرين الذين تقدموا بدورهم للحصول على الشغل. فيمكن ان يتم اختيارك فقط لسبب اتقانك لغة اكثر من الآخرين
ان كنت من هواة السفر فحذقك للغات الاجنبية يسهل عليك التواصل مع شركات الاسفار و مع السكان الأصليين بلغتهم الام او حتى باللغة الإنجليزية. يمكن ربط علاقات معهم و النقاش معهم
كما يمكن للغة ان تساعدك في التعرف على فتاة أحلامك
ان كنت تسعى إلى إكمال دراستك في بلد اجنبي فتعلم اللغة امر ضروري و من شروط الحصول على مقعد دراسي و من ثم الفيزا
ان كنت تعمل في شركة تتعامل مع الاجانب او في نزل إلى غير ذلك فسوف يسهل عليك اتقانك للغات الاجنبية الشغل و التحاور مع العملاء و الحرفاء و إعطاء انطباع احترافي

لا تحتاج بعد اليوم إلى البحث عن افلام مترجمة او كتب مترجمة يمكنك التمتع بالأفلام و البرامج و الأخبار و الكتب بلغتها الأصلية
يمكنك أن تترجمه مقالات و أشياء أخرى في وقت فراغك و جني المال
علاوة على المنافع الصحية لتعلم اللغة , فاللغة تحمينا من الخرف و غيرها من أمراض الدماغ و الذاكرة على عكس ما نعتقد. فتعلم لغة أخرى و ما يترتب عليها من حفظ كلمات و جمل و قواعد لغوية و استعمالها يساعد على تدريب و تنشيط اداء الدماغ. كما اثبتت الدراسات العلمية ان الأشخاص الذين يتحدثون لغة واحدة معرضون للإصابة مع بداية سن السبعين سنة بالخرف و فقدان الذاكرة النصفي   .أما الناس الذين يتقنون اكثر من لغة فهم معرضون لهذه الأمراض في منتصف السبعين سنة. الكثير من العلماء يعتبرون ان الدماغ كتلة عضلية يجب تدريبها باستمرار



اذا لتحمي نفسك و لكي لا تتعرض إلى الخرف المبكر و جب عليك تعلم اللغات الاجنبية و تمرين عضلة الدماغ كما يرونها العلماء باستمرار. 
علاوة على كل هذا يساعد حفظ الكلمات و استحضارها و استعمالها المستمر في تنشيط الدماغ و يساعد اتصال مناطق في الدماغ و خلايا الدماغ بطريقة افضل. هذا له تأثير كبير على تحسين اداء ألذاكرة 
أشخاص بدؤوا تعلم إحدى اللغات الاجنبية يوضحون بانهم أصبحوا يحفضون الأشياء بسرعة و لا ينسونها بسرعة. 

كما اثبتت بعض التجارب  ان الاشخاص الذين يتحدثون اكثر من لغة لديهم مهارة القيام بشيئين في وقت واحد (multitasing) و بطريقة اسرع من الاشخاص الذين يتكلمون لغة واحدة. فالانتقال من لغة الى لغة اخرى و ما يترتب عنه من استعمال مفردات من لغتين في ان واحد يساعده على اكتساب هذه المهارة. قام مجموعة من الخبراء بإجراء اختبار على اشخاص يتحدثون لغة و اخرون يتحدثون لغة واحدة. صعد كل منهم الى جهاز محاكي للسيارة و وجب على كل منهم قيادة السيارة و حل بعض التمارين. النتيجة كانت كالآتي: الاشخاص الذين يتكلمون اكثر من لغة قاموا بحل التمارين بأقل اخطاء.
كما لاحظ العلماء ان الاطفال الذين يتقنون اكثر من لغة هم اكثر فطنة و ذكاء.

2.عوامل وجب توفرها لتعلم اللغة

هناك العديد ن العوامل التي تساعدنا على تعلم اللغات الاجنبية من بين هذه العوامل هي توفر العزيمة و الرغبة. الرغبة و العزيمة عاملين مهمين يجب أن يتحلى الشخص بهم أن كان يريد تعلم اللغات الأجنبية. العزيمة تجعلنا مستميتين و مستمرين في تعلم اللغة. فكما نعلم تعلم اللغة هو أمر معقد و يتطلب وقتا طويلا. و متعلم اللغة يشعر بالإحباط عندما لا تأتي النتيجة بسرعة. من الأشياء التي تجعلنا عازمين على تعلم اللغة هو ربط اللغة و تعلمها بهدف و حلم معين، مثلا أربط تعلم اللغة بإمكانية الدراسة في الخارج أو بإمكانية العمل في تلك الدولة او بالارتباط بفتاة من تلك الدولة. 

هناك عوامل أخرى تساعدنا على تعلم اللغة بسرعة. منها العيش في بلد أجنبي تكون فيه اللغة التي تريد تعلمها اللغة المستعملة هناك يوميا.
ان كان لديك أصدقاء من بلد أجنبي فهذه فرصة لتعلم اللغة و التحدث بها مع هؤلاء الأصدقاء.

من بين العوامل المساعدة أيضا يمكن أن نذكر توفر المراجع و القنوات الأجنبية و كذلك توفر اتصال ة بالانترنت.


3.الوقت الذي نحتاجه لتعلم اللغة

الكثير من مستعملي اللغة الاجنبية، يتساءلون دائما  حول المدة التي يحتاجها الإنسان لكي يتقن اللغة. نحن نعتقد بأن اللغة يمكن أن يتعلمها المرء في عشية و ضحايا و لهذا يكون متعلم اللغة غير صبور و ييأس بسرع حين لا يرى نتيجة اتعابه و دراسته لساعات. لكن عندما يعرف ان اللغة لا يمكن تعلمها في يوم او أسبوع او سنة او أكثر يتريث قليلا. من منا لا يعرف كتاب تعلمواللغة الألمانية في أسبوع في يوم بل هناك كتب بعنوان تعلم الإنجليزية في ساعة. هذا الأمر غير صحيح و هذه الكتب هي كتب تجارية. العلماء يقولون أن تعلم ا لللغة يستغرق وقت طويلا. حسب الشخص و سنه و اجتهاده. فلكي تصل إلى مستوى متوسط يجب أن تعمل باجتهاد أكثر من سنتين على الأقل. الطفل في عمر ما بين سن الولادة إلى سن السابعة من العمر هو الكائن الوحيد الذي يستطيع تعلم اللغة بشكل سريع جدا. في ذلك السن يكتسب المرء لغته الأم. بعد هذا اللسان يصعب تعلم اللغة الأجنبية. كما قلنا الطفل هو الكاءن الوحيد الذي يتعلم اللغة بسرعة، مع ذلك يستغرق أكثر من سبعة سنوات حتى يكتسب اللغة. و من لديه أطفال يلاحظ  هذا الأمر. انا هنا لست اريد وان احبطك لكن هذا هو الواقع. 

4.ما الاشياء التي يجب القيام بها

هناك العديد من الأشياء التي يجب على متعلم اللغات الاجنبية القيام بها يوميا. في هذا الجزء سوف أخبركم على هذه الأشياء.
من اهم الأشياء التي يجب أن يقوم بها متعلم اللغات الاجنبية هي خفض المفردات عن ظهر قلب. المفردات هي اهم شيء في اللغة. فهي مثل الثري و الفقير بالشخص الغني لغويا لديه زادا لغويا و معرفتي كبيرا. إذا كنت تريد تعلم اللغات الاجنبية فيجب عليك حفض الكلمات المختلفة. هذا الأمر ليس بالهين و يتطلب إرادة و مثابرة. 
يجب علينا كذلك حفض الجمل. من وبين اهم لأشياء نجد السمع.كل متعلم لغة أجنبية يجب عليه ان يسمع الأخبار الأخبار الافلام باللغة التي يريد ان يتعلمها. كل يوم يجب أن يسمع الشخص ساعة على الأقل لكي يفهم ما يسمعه لكي  يتعود دماغنا و آذاننا على اللغة الاجنبية و يعرف إيقاعها لكي يتمكن مع مرور الوقت فك شهرتها.
تعلم القواعد اللغوية يكتسب أيضا أهمية قصوى و يساعدنا على التكلم أفضل.يجب الاهتمام بالقواعد اللغوية و تركيبة الجملة.
يجب كذلك القراءة بصوت عالي لكي يتعود لسانها و جهاز التكلم على نطق الكلمات عندما يقراء او يتحدث باللغة الاجنبية.
كما يجب ان نحاول كتابة مواضيع و رسائل باللغة التي نريد تعلمها. المحادثة مهمة جدا يجب ان نبحث عن أشخاص نتحدث معهم باللغة الاجنبية و هذا مفيد جدا.
يجب ان نستغل الاجهزة الرقميةةالحديثة و مواقع التواصل الاجتماعي لكي نحسنا مستوانا الغوي.


5.ما هو المستوى الذي يمكن الوصول له في لغة اجنبية

كل حسب رغبته و قدرته يستطيع الوصول إلى مستوي ممتاز في اللغة التي يريد أن يتعلمها. و هذا الامر يتعلق بك انت و بمدى اجتهادك.  لكن لا أحد يستطيع تحدث لغة أجنبية كمتحدثيها الأصليين. هذا ليس مستحيل لكن نادرا ما يحصل و يتطلب جهدا كبيرا و سنوات عديدة.

6.كيف احفظ المفردات الاجنبية

كما قلت المفردات هي من اهم الأشياء في تعلم اللغة الأجنبية. 

7.هل احتاج الذهاب إلى المدرسة

8.هل هناك لغة أسهل من لغة اخرى

9.خلاصة

10.  المراجع












ليست هناك تعليقات: